أحدث الأخبار المزيد

نائب يتهم “ميليشيات” بالاستيلاء على منازل مسيحيين في بغداد

من قبل admin يوليو 11, 2015 | 5:42 م
نائب يتهم “ميليشيات” بالاستيلاء على منازل مسيحيين في بغداد
نائب يتهم “ميليشيات” بالاستيلاء على منازل مسيحيين في بغداد

شارك هذا الموضوع
Share
اتهم النائب العراقي "عماد يوخنا" عضو كتلة الرافدين المسيحية في البرلمان العراقي (ممثل المسيحيين)، السبت، أحزابا دينية و"ميليشيات" خارجة عن القانون بالاستيلاء على منازل المسيحيين وخطفهم وتهديديهم. 
وقال يوخنا في بيان صدر عنه، تابعته وكالة (الأنبار نيوز)، إن "أحزابا دينية وميليشيات (لم يسمها) خارجة عن القانون والدولة تقوم بالاستيلاء على منازل المسيحيين وخطفهم وتهديديهم في العاصمة بغداد، معتبرا ما يجري للمسيحيين في العاصمة يرتقي إلى التطهير العرقي والتغيير الديمغرافي". 
وأضاف أن "رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي وعد بإيقاف كل هذه التجاوزات، وإعادة البيوت إلى أصحابها، إلا أنه لم يفِ بذلك على الرغم من المناشدات العديدة من قبل المرجعيات الدينية المسيحية". 
وأكد النائب أن "العبادي غلق الباب بوجه المسيحيين قبل عام تقريبا، عندما اختار وزيرا يقول إنه يمثل المسيحيين، لكنه في الواقع بعيد كل البعد عن معاناة المسيحيين، ولا يعلم ما يجري لهم"، داعيا المرجعية الدينية "بوقف الاعتداءات والتجاوزات وإصدار فتوى تحرم استملاك بيوت المسيحيين عنوة في بغداد". 
واشار أيضا إلى أن "ظاهرة خطف المسيحيين برزت وبشكل كبير خلال العشرة أيام الأخيرة، وعلى الرغم من طلب المسلحين الفدية وتسلمهم المبلغ، إلا أنهم قتلوا اثنين من المسيحيين خلال أقل من إسبوع في بغداد". 
وتّعد المسيحية ثاني أكبر الديانات في العراق من حيث عدد الأتباع بعد الإسلام، وهي ديانة مُعترَف بها حسب الدستور العراقي، حيث إنه يعترف بأربعة عشر طائفة مسيحية في العراق مسموح التعبد بها. 

تابعونا على الفيس بوك