محافظ الانبار مجزرة باريس وصمة عار جديدة في جبين الارهاب

الأحد 15 نوفمبر 2015
| 2:56 مساءً | 1٬498 مشاهدة
محافظ الانبار مجزرة باريس وصمة عار جديدة في جبين الارهاب
القسم:
كلمات بحث:
شارك هذا الموضوع
Share
0
بأشد العبارات استنكر محافظ الانبار صهيب الرواي، الاحد، ‏تفجيرات باريس التي تبنتها عصابات داعش الإرهابية، والتي ذهب ضحيتها العشرات من القتلى والجرحى.
وقال الراوي في بيان تلقت وكالة (الأنبار نيوز)، نسخه منه، ان "مجزرة باريس وصمة عار جديدة في جبين الارهاب تتطلب وقفة واحدة ضد جرائمه المتلاحقة، التي باتت تهدد الانسانية جمعاء، لتبرهن للعالم اجمع انها منبع للشر بأجمعه".
وتوجه الراوي، بخالص تعازيه، لضحايا الارهاب في ‏باريس وضحايا الاٍرهاب في التفجيرات الاجرامية في ‏لبنان والحادثة الإرهابية التي وقعت مؤخراً في ‏الاردن". مؤكداً ان "الرد على هذا الكيان المجرم سيكون حازماً، ليرى التطرف بجميع مسمياته تبعات افعاله الاجرامية".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشوائياً
الأكثر تعليقا
More
جميع الحقوق محفوظة لـ وكالة الانبار نيوز 2020 .