أحدث الأخبار المزيد

محافظ الانبار: عيدنا الذي نرجوه يوم نرى أنبارنا الحبيب عامراً بأهله ومحبيه

من قبل admin يوليو 17, 2015 | 12:18 م
محافظ الانبار: عيدنا الذي نرجوه يوم نرى أنبارنا الحبيب عامراً بأهله ومحبيه
محافظ الانبار: عيدنا الذي نرجوه يوم نرى أنبارنا الحبيب عامراً بأهله ومحبيه

شارك هذا الموضوع
Share
هنئ محافظ الانبار صهيب الراوي، الجمعة، الأمة الاسلامية عامة والعراقيين وأهل الانبار خاصة بعيد الفطر المبارك، متوجهاً إلى الباري جلَّ في علاه أن تكون هذه الأيام أيام نصر وتمكين وتحرير للأنبار الحبيب وعموم المحافظات التي دنسها كيان داعش الارهابي
وقال المكتب الإعلامي لمحافظ الانبار في بيان تلقت وكالة (الأنبار نيوز)، نسخة منه، ان “العيد الذي نرجوه يوم نرى انبارنا الحبيب عامراً بأهله ومحبيه، بعد تحريره ثم إعادة اعماره، لتكسر بذلك شوكة الإرهاب الأعمى الذي سجل بكل خطوة يخطوها قتل وتدمير حتى بات لكل شر عنوان”.
وأضاف البيان، ان “محافظ الانبار صهيب الراوي رفع خلال شهر رمضان شعار “يد تحمل السلاح وأخرى تداوي الجراح”. لافتا الى ان “هذه الحملة ستبقى مستمرة في تدريب وتسليح المتطوعين من ابناء العشائر من جهة، وإغاثة النازحين أينما ارتحلوا ومن لازال في الانبار من جهة أخرى”.
وتابع البيان، ان “عملنا على الملف الإنساني يستمد أهميته من الملف الأمني والذي وضعت المحافظة لكليهما خطط محكمة، نحافظ فيها على الارواح ليسير الملف الأمني بشكله الصحيح”
وأكد البيان، أن “معارك التحرير باتت تسجل في كل يوم نصر وتقدم في الميدان بسواعد التشكيلات العسكرية بكافة صنوفها من ابناء قواتنا المسلحة والحشد الشعبي ومتطوعي العشائر، الذين اثبتوا بعزيمتهم واستبسالهم؛ حبهم للعراق والتضحية في سبيله ليبقى آمناً مستقراً من شماله إلى جنوبه ومن شرقه إلى غربه”.

تابعونا على الفيس بوك