أحدث الأخبار المزيد

“كورونا” يشل التعليم جزئيا في العراق

من قبل admin فبراير 25, 2020 | 2:50 م
“كورونا” يشل التعليم جزئيا في العراق
“كورونا” يشل التعليم جزئيا في العراق

شارك هذا الموضوع
Share

قررت السلطات المحلية في إقليم كردستان شمالي العراق، ومحافظتي النجف (جنوب)، وكركوك (شمال)، الثلاثاء، تعطيل الدوام في المدارس والجامعات بشكل كامل؛ في مسعى للحد من تفشي فيروس “كورونا الجديد” في العراق.

 
وذكرت حكومة الإقليم، في بيان، اطلعت عليه وكالتنا، أنها قررت “تعطيل الدوام الرسمي في المدارس ورياض الأطفال الحكومية والخاصة اعتبارا من الأربعاء، إلى 10 مارس/آذار المقبل”.

 
وأضاف البيان، “كما يشمل قرار التعطيل الجامعات والمعاهد الحكومية والخاصة، وذلك اعتبارا من السبت المقبل إلى 10 مارس المقبل، وبعد ذلك تبدأ العطلة الربيعية للفترة من 11 مارس إلى 23 من الشهر نفسه، على أن يستأنف الدوام الرسمي في 24 من الشهر المقبل”.

 
من جانبها، قررت الإدارة المحلية في محافظة كركوك “تعطيل دوام المدارس والجامعات لحين إكمال فرق الصحة، وإجراءات الفحص، حتى إشعار آخر”.

 
كما قررت إدارة كركوك، وفق بيان، “منع إقامة مجالس عزاء جماعية والأفراح لمدة 15 يوما”.

 
وتأتي إجراءات كركوك، بعد ساعات من تسجيل إصابة 4 أشخاص بالفيروس، وهم أفراد عائلة قادمة من إيران، وذلك بعد يوم من تسجيل أول حالة إصابة لطالب إيراني يدرس العلوم الدينية في مدينة النجف جنوبي البلاد.

 
بدورها، أعلنت الإدارة المحلية في النجف، في بيان، تعطيل دوام المدارس والجامعات لمدة 10 أيام.

 
وفي وقت سابق الثلاثاء، قرر العراق حظر دخول الوافدين بصورة مباشرة أو غير مباشرة من 7 دول هي: إيران، والصين، وتايلاند، وكوريا الجنوبية، واليابان، وإيطاليا، وسنغافورة.

 
وفي يناير/ كانون الثاني الماضي، قررت بغداد حظر دخول الأشخاص القادمين من الصين إلى البلاد، فيما أجلت رعاياها من مدينة ووهان الصينية، بؤرة تفشي “كورونا”، حيث تم الإبقاء عليهم لمدة أسبوعين في الحجر الصحي.

 
وظهر الفيروس الغامض في الصين، لأول مرة في 12 ديسمبر/كانون الأول 2019، بمدينة ووهان (وسط)، إلا أن بكين كشفت عنه رسميا منتصف يناير/كانون الثاني الماضي.

 
وأعلنت منظمة الصحة العالمية في وقت سابق حالة الطوارئ على نطاق دولي لمواجهة تفشي الفيروس، الذي انتشر لاحقا في عدة بلدان، ما تسبب في حالة رعب سادت العالم أجمع. –

تابعونا على الفيس بوك