عشائر كبيسة تنتفض ضد داعش وتقتل والي الناحية

الأحد 19 يوليو 2015
| 5:28 مساءً | 1٬129 مشاهدة
عشائر كبيسة تنتفض ضد داعش وتقتل والي الناحية
القسم:
كلمات بحث:
شارك هذا الموضوع
Share
0
أفاد مصدر في شرطة محافظة الأنبار، الأحد، بأن والي تنظيم "داعش" في ناحية كبيسة وثلاثة من مساعديه قتلوا باشتباكات مسلحة مع عشائر الناحية، فيما اشار الى ان تلك العشائر دعت عبر المساجد الى "الثورة" ضد "داعش".
وقال المصدر في تصريح تابعته وكالة (الأنبار نيوز) إن "زوجة والي تنظيم داعش على ناحية كبيسة المدعو صلاح باشا هربت الى مكان مجهول، ما دفع عناصر التنظيم الى شن حملة تفتيش واسعة للبحث عن زوجة الوالي ( وهي سورية الجنسية)"، مبيناً أن "مشادة كلامية حدثت مع بعض الاهالي بعد رفضهم تفتيش منازلهم من قبل عناصر التنظيم".
وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "العشائر هاجمت منزل والي داعش واشتبكت مع حراسه، ما ادى الى مقتل الوالي وثلاثة من مساعديه"، مبيناً أن "العشائر دعت عبر المساجد اهالي الناحية الى الثورة ضد التنظيم بعد ممارسته الأخيرة".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشوائياً
الأكثر تعليقا
More
جميع الحقوق محفوظة لـ وكالة الانبار نيوز 2020 .