أحدث الأخبار المزيد

صحة الأنبار تبدي قلقها من انتشار الأمراض في مخيمات النازحين

من قبل admin أغسطس 4, 2015 | 10:06 م
صحة الأنبار تبدي قلقها من انتشار الأمراض في مخيمات النازحين
صحة الأنبار تبدي قلقها من انتشار الأمراض في مخيمات النازحين

شارك هذا الموضوع
Share
أبدت دائرة صحة محافظة الأنبار، الثلاثاء، قلقها من انتشار الأمراض بين الأسر النازحة داخل المخيمات بسبب ارتفاع درجات الحرارة وقلة المياه، فيما أكدت أنها لم تسجل انتشار أي مرض لغاية الآن في تلك المخيمات.
وقال معاون مدير عام صحة الأنبار شاكر احمد الحاج في تصريح تابتعه وكالة (الأنبار نيوز)، إن "دائرة صحة الانبار قامت بالعديد من الإجراءات في سبيل تقديم الخدمات الصحية للأسر النازحة داخل الانبار ومنها فتح مركز بديل للدائرة في ناحية العامرية جنوب الفلوجة، حتى تكون هناك إجراءات ميدانية وسرعة بالاستجابة لكل طارئ"، مبديا تخوفه وقلقه الكبير "من انتشار امراض مستقبلا بين الأسر النازحة داخل المخيمات لان الوضع الحالي يشجع على انتشار تلك الامراض بسبب ارتفاع درجات الحرارة وقلة وجود الماء الصالح للشرب او للغسل، وحتى عملية تدوير النفايات وتصريف المياه الثقيلة أيضا هي من العوامل المشجعة لانتشار الأمراض".
وأضاف الحاج أن "وضع النازحين الصحي مؤلم كون الخدمات التي تقدم لهم لا ترتقي حتى الى اقل من المستوى المطلوب بسبب عدم وجود تكاتف ومركزية في إدارة الازمة وأعداد النازحين الكبيرة"، مشيرا الى أن "دائرة الصحة لم تسجل، حتى هذه اللحظة، أي انتشار لأمراض في مخيمات النازحين لكن حدثت حالات بسيطة من مرض الحصبة وتم التعامل معها".
وبين الحاج أن "دائرة صحة الانبار قامت بافتتاح العديد من العيادات الخافرة والمتنقلة في الخالدية والحبانية وعامرية الفلوجة تؤدي الخدمات الصحية مساء لتقديم الخدمات للأسر النازحة وغير النازحة في تلك المناطق"، مؤكدا أنها "قامت بتوزيع العديد من المساعدات بين المرضى النازحين ومنها الكراسي للمعاقين أو ذوي الاحتياجات الخاصة وتقديم العلاجات للمرضى المصابين بالامراض المزمنة، وقمنا ببرامج اللقاحات الروتينية لمنع الكثير من الأمراض وبرامج أخرى منها الرصد الوبائي ومكافحة الامراض وحملات الرش لهذه المخيمات وكل الاقضية التي استطعنا الوصول اليها".

تابعونا على الفيس بوك