تأمين الطريق الدولي والشريط الحدودي بين العراق والأردن واجزاء مع سوريا

الثلاثاء 22 أغسطس 2017
| 2:50 مساءً | 1٬559 مشاهدة
تأمين الطريق الدولي والشريط الحدودي بين العراق والأردن واجزاء مع سوريا
القسم:
كلمات بحث:
شارك هذا الموضوع
Share
0

اكدت قيادات امنية واخرى بالحشد العشائري والشعبي في محافظة الأنبار، الثلاثاء، ان الطريق الدولي السريع بين بغداد وصولاً الى منفذ طريبيل الحدودي “مؤمن بالكامل”، فيما لفتت الى أن قواتها تمسك الشريط الحدودي بين العراق والأردن واجزاء مع سوريا.

 
وقال قائد قيادة حرس الحدود المنطقة الثانية اللواء الركن عمار الكبيسي في حديث لـ السومرية نيوز، إن “مسؤولية قيادة حرس الحدودبالمنطقة الثانية مفتوحة من المثلث الأردني السعودي العراقي ابتداء من جهة الغرب للأنبار”، مشيرة الى أن “قاطع مسؤوليتها تمتد الى المثلث التركي العراقي السوري”.

 
وأضاف الكبيسي، أنه “وضمن قاطع المسؤولية توجد عدة منافذ حدودية، وبالوقت الحاضر منفذين أحدهما عامل وهو منفذ طريبيل والذي تشرف وزير الداخلية قاسم الاعرجي بزيارته للاطلاع على استعدادات دوائر المنفذ ومدى تهيئتها للمباشرة بالعمل في طريبيل”.

 
وتابع الكبيسي، أن “حماية منفذ طريبيل من الداخل هي مسؤولية قيادة حرس الحدود المنطقة الثانية ولدينا أيضا واجبات داخل المنفذ بالتعاون مع مركز شرطة جمرك طريبيل الذي يعمل أيضا داخل طريبيل”.

 
وأشار الكبيسي الى أن “الطريق المؤدية الى طريبيل من بغداد باتجاه الأنبار مرورا بمدينة الرطبة وصولا الى مفرق الوليد اطريبيل هي مسؤولية قيادة عمليات الأنبار ومن المفرق وصولا الى طريبيل هي مسؤولية قيادة حرس الحدود المنطقة الثانية متمثلة بلواء المغاوير”.

 
من جانب اخر قال قائد شرطة الأنبار اللواء هادي رزيج في حديث لـ السومرية نيوز، إن “منفذ طريبيل من المنافذ الاستراتيجية والاقتصادية المهمة للعراق بشكل عام والأنبار بشكل خاص”، مبينا ان “افتتاحه سوف يرفع من الحركة التجارية ويقضي على البطالة في محافظة الأنبار”.

 
وأوضح رزيج، أن “القضاء على البطالة يعمل لنا بشكل إيجابي من الناحية الخطة الأمنية والوضع الأمني باستقرار الوضع الأمني وكلما استقر الوضع الاقتصادي والخدمي بالمحافظة اكيد سوف يستقر الوضع الأمني”.

 
واكد رزيج، أن “الطريق الدولي السريع من الرمادي وصولا الى منفذ طريبيل الحدودي يوجد فيه انتشار واسع للقوات الأمنية من طوارئ شرطة الأنبار والجيش العراقي من قيادة عمليات الأنبار وأيضا قيادة حرس الحدود المنطقة الثانية”.

 
بدوره قال امر فوج صقور الصحراء بالحشد العشائري شاكر ابوريشة في حديث لـ السومرية نيوز، إن “أبناء العشائر والحشد الشعبي يسيطرون على الطريق الدولي السريع وقادرون على مسكه من منفذ طريبيل الحدودي وحتى مدينة الرمادي بكل قوة وجهود”.

 
من جانبه أوضح امر قوات البراق التابعة للواء 19 بالحشد الشعبي واثق الفرطوسي لـ السومرية نيوز، أن “الحشد الشعبي له دور فعال في مسك الطريق الدولي الرابط بين منفذ طريبيل وبغداد والان تقوم الهندسة التابعة للحشد الشعبي بنصب السواتر والخنادق لتأمين الطريق من طريبيل الى بغداد”.

 
ولفت الفرطوسي، الى أن “قوات البراق بالحشد الشعبي تقوم بعمليات استباقية في الصحراء وضرب المضافات الموجودة وتأمين الشريط الحدودي بين منفذ الوليد ومنفذ طريبيل الى الشريط الحدودي العراقي بين الأردن والحدود السورية”.

 
وشهدت محافظة الأنبار عمليات عسكرية وارهابية بعد دخول تنظيم داعش الى المحافظة مطلع عام 2014، وسيطرته على الطريق الدولي ومعظم مدن الأنبار آنذاك، فيما استعادت القوات الأمنية والعشائر وبمساندة الحشد الشعبي معظم تلك المدن والطريق الدولي وأجزاء كبيرة من الشريط الحدودي العراقي مع سوريا غربي الانبار من التنظيم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشوائياً
الأكثر تعليقا
More
جميع الحقوق محفوظة لـ وكالة الانبار نيوز 2020 .