أحدث الأخبار المزيد

العمليات المشتركة تعلن مقتل الخلية المتورطة باستهداف قائدين عسكريين في الأنبار

من قبل admin أغسطس 29, 2015 | 9:24 م
العمليات المشتركة تعلن مقتل الخلية المتورطة باستهداف قائدين عسكريين في الأنبار
العمليات المشتركة تعلن مقتل الخلية المتورطة باستهداف قائدين عسكريين في الأنبار

شارك هذا الموضوع
Share
أعلنت قيادة العمليات المشتركة، السبت، عن مقتل أفراد الخلية المتورطة باستهداف نائب قائد عمليات الانبار اللواء الركن عبد الرحمن أبو رغيف وقائد الفرقة العاشرة العميد الركن سفين عبد المجيد، بضربة جوية في قضاء القائم، مشيرة إلى أن من بين القتلى ما يسمى بـ"أمير الاستشهاديين في ولاية الفرات" جزائري الجنسية.
وقال المتحدث باسم العمليات المشتركة في بيان صحافي تلقت وكالة (الأنبار نيوز) نسخة منه، إن "خلية الصقور الاستخبارية بالتنسيق مع قيادة العمليات المشتركة استنفرت كل جهودها من اجل الوصول الى الوكر الذي خطط وأرسل العجلات المفخخة التي استهدفت الشهداء الأبطال اللواء الركن عبد الرحمن ابو رغيف والعميد الركن سفين عبد المجيد والشهداء الابطال الآخرين".
وأضاف المتحدث “باشرت، يوم ٢٨ آب ٢٠١٥، مجموعة من خلايا خلية الصقور الاستخبارية ومفارز رصد القوة الجوية العراقية بالبحث الاستخباري وتمكنت من تحديد مكان هذه الخلية الارهابية ومقر عملها في القائم حي ٧ نيسان”، موضحاً أنه “بعد تحديد الهدف بدقة انقض صقور الجو الابطال بضربة جوية نوعية استخدمت فيها صواريخ موجهة وتم تدمير الهدف بالكامل وقتل أفراد الخلية الارهابية”.
وبين المتحدث أن “أفراد الخلية هم كل من أبو عبيدة الجزائري (جزائري الجنسية) ما يسمى بأمير الاستشهاديين في ولاية الفرات، وأبو كوثر اسماعيل ابراهيم (عراقي الجنسية) آمر مفرزة الانتحاريين في ناحية البغدادي، وأبو اسحاق السلماني مسؤول عن الارزاق في ولاية الفرات، وأبو معتصم الجزراوي (سعودي الجنسية) مسؤول عن القوة الخاصة للاقتحامات في البو كمال والقائم، وأبو عمار الكربولي مسؤول عن المقرات (المضافات) ما يسمى بولاية الفرات وتجهيزهم بالأحزمة الناسفة”، مشيرا الى أن “خلية الصقور الاستخبارية أثبتت أنها قادرة على ملاحقة كل الخلايا الإرهابية لتذيقهم مر الهزيمة وتلحق بهم القصاص العادل”.

تابعونا على الفيس بوك