أحدث الأخبار المزيد

الراوي يرأس اجتماع خطة اعادة استقرار الانبار بحضور ممثلين عن المجتمع الدولي

من قبل admin نوفمبر 11, 2015 | 9:54 ص
الراوي يرأس اجتماع خطة اعادة استقرار الانبار بحضور ممثلين عن المجتمع الدولي
الراوي يرأس اجتماع خطة اعادة استقرار الانبار بحضور ممثلين عن المجتمع الدولي

شارك هذا الموضوع
Share
ترأس محافظ الانبار صهيب الراوي، الاربعاء، اجتماع خطة إعادة الاستقرار للمحافظة بحضور ممثلين عن الحكومة المركزية والمجتمع الدولي، فيما اكد على ان اي ارض يتم تحريرها في الانبار سيتم تسليم السلطة الامنية فيها لشرطة المحافظة.
وقال مكتب المحافظ في بيان تلقت، وكالة (الأنبار نيوز)، نسخة منه، إن "الرواي ترأس اجتماع خطة اعادة الاستقرار للأنبار في السفارة الامريكية ببغداد، بحضور السفير الامريكي في العراق ستيوارت جونز، ومدير برنامج الامم المتحدة الانمائي في الامم المتحدة آدم عبد المولى، إضافة إلى ممثلين آخرين عن المجتمع الدولي، اضافة الى حضور اللواء الركن محمد فاضل من مكتب رئيس الوزراء، مركز العمليات الوطني، وقائد الحشد بالانبار الفريق رشيد فليح، وقائد شرطة الانبار اللواء هادي رزيج ومدير الدفاع المدني فوزي فريح بحضور عدد من المنظمات الدولية".
ونقل المكتب عن الراوي قوله، إن "اللقاء يمثل رغبة حقيقية من جميع الحضور لتقديم المساعدة للنازحين، الذي تجاوز عددهم المليون نازح، قاسوا على مدى عامين ظروف انسانية صعبة ومازالوا".
وأوضح الراوي، ان "عمليات التحرير جارية في المحافظة، ونتوقع ان يتم تحرير كامل مدينة الرمادي في الاسابيع المقبلة، ومن ثم تحرير المحافظة بالكامل، ما يتطلب وضع خطة محكمة لإعادة استقرار المحافظة وبيان كافة ما تحتاجه حكومة الانبار المحلية من عون لإنجاز ذلك".
واكد الراوي، على "اتمام مركز العلاقات العامة لمحافظة الانبار برئاسة مستشار المحافظ مهند حيمور، والذي هو امتداد للمقر المسيطر الذي سيقام في عامرية الفلوجة، ليكون المقر البديل لحكومة الانبار المحلية"، لافتاً الى ان "اي ارض يتم تحريرها في الانبار سيتم تسليم السلطة الامنية فيها لشرطة الانبار".
بدوره، ثمن السفير الأمريكي في العراق ستيوارت جونز، "جهود محافظ الانبار في وضع رؤية واضحة لعودة الاستقرار للمحافظة بعد طرد داعش الارهابي منها، والتخطيط لهذا اللقاء الذي تم الاتفاق خلاله على وضع اجراءات ملموسة للخطة التي قدمتها حكومة الانبار المحلية".
من جهتهم، اكد القادة الأمنيين على "التقدم النوعي في معارك تحرير الانبار من عصابات داعش الارهابية وتوفير كافة الدعم الممكن لحكومة الانبار المحلية، لإعادة اعمار المحافظة وعودة النازحين".
وتشهد محافظة الانبار عمليات عسكرية واسعة لاستعادة السيطرة عليها من تنظيم "داعش"، فيما تشارك القوات العسكرية العراقية وابناء العشائر وبدعم من التحالف الدولي بتلك العمليات لاستعادة كامل ارض المحافظة وطرد التنظيم منها.

تابعونا على الفيس بوك