أحدث الأخبار المزيد

الانباريون يدخلون السنة الثالثة في التهجير..

من قبل admin ديسمبر 7, 2015 | 4:11 م
الانباريون يدخلون السنة الثالثة في التهجير..
الانباريون يدخلون السنة الثالثة في التهجير..

شارك هذا الموضوع
Share
احمد سعد القيسي 
تهجير ومعاناة يعيشها المواطن الانباري منذ دخول داعش الى محافظتي (الانبار) ..ماذا اقول عن قتل وتشريد وتعذيب وقطع الارزاق وانظر اليوم الى محافظتي وهي تصرخ وتنزف الدماء بعد ما عاث داعش في الارض الفساد كيف استطيع ان اتكلم عن محافظتي ودموعي لن تفارق مقلتي
انظر الى السماء ارى فيها الاشتياق الى محافظتي التي كانت تحسسني انا عراقي ..الانبار كانت وستبقى في قلوبنا حتى وان اصبحت تراب ولدت بها وعشت بها وابقى بها حتى وان حطمها الطغاة انظر الى اطفال ونساء وشيوخ وشباب الانبار يعيشون في مخيمات وهياكل قيد الانشاء ماذنب هولاء الابرياء الذين لاحول لهم ولاقوة سيأتي يوما وتعودون الى دياركم وانتم مرفوعون الرأس صبرتم كثيرا وتحملتم مأسي كثيرا لايتحملها ابناء السياسيين الذين يعيشون في ارقى واجمل الفنادق والفلل وهم يسرحون ويمرحون بما يحبون وما اشتهت انفسهم وفي اموال الشعب..ماذا تقولون ياساسة العراق وانتم تنظرون الى ابناء جلدتكم يقتلون ويتشردون وانتم متفرجون من فوق التلال هل ترضون على انفسكم وعوائلكم وابنائكم يعيشون في المخيمات والهياكل هل ترضون ان تهدم منازلكم هل ترضون تقتل اطفالكم قاتلكم الله ياساسة العراق انتم من تعاون مع داعش على القتل والتهجير اما يكفيكم بما فعلتم في شعبكم اما يكفيكم بما فعلتم بوطنكم اذلكم الله واخزاكم ياخونة الاوطان والعروبة مناصبكم وكراسيكم اولى من شعبكم ذبحتم وقتلتم وهددتم من اجل كسب مناصب الذل والعار الاف العوائل العراقية تفترش الارض وتلتحفها وانتم لاتحركون ساكن مصيركم الى مزابل التأريخ اذلكم الله انتم وداعش ..حفظ الله الانبار والعراق

تابعونا على الفيس بوك